دار Louis Vuitton لويس فيتون للموضة، تاريخ عريق واسم محمّل بالأساطير.

مجلة أصحابي . منوعات الموضة 1200 لاتعليقات

قد تتساءلين كيف استطاعت ماركة Louis Vuitton لويس فيتون الرائدة والمتخصّصة في مجال الأغراض والحقائب الجلدية أن تخوض عالم المجوهرات وتدخله من بابه العريض.تأسّست هذه الماركة سنة 1854, ولطالما حملت في تصاميمها آخر صيحات الموضة وأفخم الموديلات من الحقائب والأحزمة والأكسسوارات الفخمة. كما كل الماركات التي تملك خطاً يميزها عن الماركات الأخرى، تتميّز Louis Vuitton لويس فيتون بمزايا خاصّة بها، تجعلها معروفة ومميّزة بين مثيلاتها، ويعود هذا الأسلوب إلى الإرث العريق لهذه الماركة.

على عكس الماركات الأخرى، لا يرتبط اسم Louis Vuitton لويس فيتون بالمجوهرات، بل بالحقائب التي كان المسافرون يحملونها خلال سفرهم في الحقبة الفيكتوريّة، وتميّزت التصاميم بجودة نوعيّتها ومتانتها، فكانت مقاوِمة للماء ومسطّحة في الجهة العليا منها مع القماش الذي كان يغطّي الجهة الخارجية. كانت هذه الحقائب رفيقة الدرب للمسافرين على متن السفن الحديثة آنذاك والتي كانت تنقل الركاب وتأخذهم برحلات حول العالم.

 

أتتساءلن كيف خطر لشركة تعنى بصناعة الحقائب والجلديّات أن تصمم المجوهرات؟ الجواب هو أن الأفكار الموجودة لديها هي التي كانت وراء الإلهامات للمجوهرات. من العلامات المميّزة بماركة Louis Vuitton لويس فيتون وتجعلها فريدةً من نوعها هي شكل الزهرة المربّعة الأطراف التي ظهرت للمرة الأولى سنة 1896 على القماش الخاص بالحقائب، وهي مستوحاة من النقوش العربية التي نراها غالباً في الحفر على الخشب والنوافذ القديمة، والتي كانت شائعة جداً في تلك الحقبة. قامت ماركة Louis Vuitton لويس فيتون بجمع شكل هذه الزهرة مع الحرفين الأوّلين من اسمها لتبتكر رمزاً جديداً ومميزاً لها. كانت هذه الفكرة فكرة السيد فيتون الذي كان حكيماً وابتكرها لحماية منتجاته من التزوير والتقليد.

مع انتقال الماركة من الحقائب إلى المجوهرات، تحمل هذه الأخيرة هذه العلامة المميزة في تصاميمها، التي تقوم على الماس والأحجار الكريمة المصقولة بشكل مشابه للزهرة. تتميز هذه الماسات بحدّتها وشدة نقائها، على الرغم من الجهد الكبير الذي يبذل والخسائر التي تتكبّدها الشركة من أجل الحصول على الشكل المثالي والمفرط النقاء والجمال. نرى هذه الزهرة حاضرةً بشكل جلي في مجموعة Dentelle De Monogramme المستوحاة من شكل قماش الدانتيل من بعد، لكن إن أمعنت النظر ترين بأن التخريمات ما هي إلا عبارة عن أشكال لهذه الزهرة بجانب بعضها البعض. أما بالنسبة للماس في هذه المجموعة فهو مرصّع بطريقة أحديّة اللون لتعكس شعار Louis Vuitton لويس فيتون الشهير.

 

يتم البحث لدى Louis Vuitton لويس فيتون عن الماسات والأحجار الكريمة بالاستعانة بخبراء يفحصون كل حجر بالعين المجرّدة ويختارون الأشدّ نقاءً والأكثر لمعاناً، وأحياناً يجوبون العالم بحثاً عن القطعة المثاليّة. يتم اختيار القطع الأندر والأكثر فرادةً من نوعها، لتكون غطاءً لقطعة مجوهرات ساحرة بجمالها وبريقها، لم تري مثيلاً لها من قبل.

تجدين مثلاً خاتماً رائعاً مصنوعاً من الذهب الأبيض ومصمّماً بشكل مربّع، يتضمّن خطوطاً ونقوشاً متداخلة، كلها مرصّعة بالماس الأبيض المصقول بشكل صغير لإضافة اللمعان والبريق إليه. إن هذا الخاتم مرصّع في وسطه بحجر من العقيق الأخضر رائع الجمال، بلونه العميق ولمعانه الذي لا يضاهى. يقدّم لك أيضاً Louis Vuitton لويس فيتون عقداً من ضمن مجموعة Dentelle De Monogramme عقداً مصمّماً على شكل قَبّة مؤلّفة من نقوش وتخريمات على شكل الزهرة ومرصّعة بالماس الأبيض.

تجدين أيضاً سواراً عريضاً مرصّعاً بالكامل بالماس المقسّم على شكل مربّعات، ويتضمّن تصاميم باللون الأزرق مشابهة لعلامة Louis Vuitton لويس فيتون المميّزة. وأخيراً، نقدّم لك خاتماً ماسياً في منتهى الروعة والجمال، وهو عبارة عن خاتم خطوبة مرصّع على أطرافه بالماس، ويتوسّطه حجر مميّز من الماس الأبيض المصقول بشكل الزهرة المربّعة الأطراف.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.