بالفيديو والصور..فستان يحتار العالم كله لمعرفة لونه!!

مجلة أصحابي . منوعات الموضة 1076 لاتعليقات

هل يعقل أن يتسبب فستان في إثارة حالة من الحيرة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي والمشاهير حول العالم؟
الإجابة هى نعم، هناك فستان بالفعل حير العالم كله بعد أن انقسمت الآراء حوله، حيث أن هناك البعض الذي يراه أبيض في ذهبي، في حين أن هناك البعض الآخر الذي يراه أزرق في أسود، ليثير هذا الفستان موجة عارمة من الجدل والحيرة الذي انتابت رواد مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، “تويتر”.

1'

كانت الآراء قد انقسمت، فهناك من يراه فستان أبيض وبه دانتيل ذهبي، بينما يراه آخرون أزرق وعليه دانتيل أسود حتى أن هناك فئة ثالثة رأت الفستان باللونين.
ولم يتوقف الأمر عند نشطاء موقع التواصل الاجتماعي بل وصل إلى مشاهير العالم، حيث رأته نجمة تليفزيون الواقع كيم كاردشيان فستان أبيض في ذهبي، بينما يراه زوجها أسود في أزرق، كما تساءلت النجمة الأمريكية تيلور سويفت عن لونه، مؤكدة أنها تراه أسود في أزرق، وكذلك جاستين بيبر وكانى ويست، بينما أشارت المذيعة “إلين”إلى أن العالم سينقسم لنصفين بسبب هذا الفستان.
يذكر أن المغنية “كيتلين ماكنيل” من جزيرة باسكتلندا قد تسببت في إثارة جدل العالم حول فستان ارتدته خلال حفل زفاف لصديقتها، ووضعت صورته على موقع التواصل الاجتماعى بعد خلافها مع خطيبها حول لونه، لتوضح بعدها أن اللون الحقيقي للفستان كان أزرق في أسود.
وقد فسر بعض النشطاء السبب الحقيقي حول اختلاف رؤية الجميع للـ”فستان”، قائلا ” كل واحد فينا عنده نوعين من المستقبلات البصرية فى الشبكية بتاعته نوع اسمه “”Rod cellودى بتبقى ليها نفس الحساسية لكل الطيف الضوئى يعنى بتشوف كل الألوان زى بعض”.
وتابع مفسر سبب الاختلاف للـ”فستان” المثير للجدل: “هناك نوع أخر اسمه “”Cone cell ودي بتنقسم 3 اقسام الـ L حساس للون الأحمر والـ M حساس للون الأخضر والـ S حساس للون الأزرق وهو الذي يُميز الألوان عن بعضها”.
وأضاف “نرجع بقى للـ”فستان” اللي الناس بتتخانق على لونه، هو في الحقيقة لونه أزرق في اسود لكن تم تفتيح اللون الأسود على الآخر وكتم اللون الازرق بالبرامج اللى فيها خاصية التحكم فى الألوان، فاللي عنده الـ” S “Cone cell المختصه بادراك اللون الأزرق عددها كبير هتبقى حساسيته للون الازرق أعلى و هيقدر يشوف اللون الحقيقى للفستان واللى عنده عددها قليل هيتكيف مع الفوتوشوب اللى حصل للصورة وهيشوفها بلون مختلف تمامًا؟”.
واستطرد قائلا “اللى شاف فستان أبيض في ذهبى ممكن بعد شوية يشوفه أزرق في أسود عادى بتنشيط المستقبلات أو التركيز في الفستان بدون الخلفية أو حتى بالإيحاء، إنما اللي شافه أسود في أزرق المفروض ميرجعش بعد شوية يشوفه أبيض في ذهبى تاني لأنه شايفه على حقيقته من الأول أساسا”.
وبعد حالة الجدل التي وصلت إلى حد اهتمام الصحف العالمية بتوضيح اللون الحقيقي للـ”فستان” خرجت علينا الشركة المنتجة له لتؤكد أن الفستان أزرق في أسود، مشيرة الى أنها لم تنتج هذا الموديل باللونين الأبيض والذهبى معًا، مؤكده أن من رآه كذلك كان موهوم بصريًا.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.