هل فكرتِ يوماً كيف تقدمين الحب لنفسك؟

. عام 1534 لاتعليقات

أجل أُحُبني… أحُبني كثيراً، ولأنني تحملت مع نفسي الكثير، ولأني أنا ونفسي يقوي بعضنا بعضاً، ولأني أعرف كيف أُفرّح نفسي، ولأني لا أعاقب نفسي حين اُخفِق بل أقوّمها بحب، وبالرغم أني أستفز نفسي أحياناً وأخطئ بحقها ولا أستطيع تحملني إلا أنني أحبها، فهي الأولى بمحبتي، أحبها ليس غروراً أو أنانيةً ولكن ببساطة؛ لأنها نفسي التي أسير معها بمبدأ التحلية، قبل التحلية أصنع معها إنجازاً يجعلها فخورة بي، وأساعدها لأن تصل إلى أحلامها، قد يبدو هذا الحوار الذاتي غريباً على الكثيرات اللواتي ينغمسن في تقديم المحبة للآخرين وهنّ في أمس الحاجة لها من أنفسهنّ، فمحبة الذات أساسية لكل امرأة تسعى لحياة متوازنة ناجحة، فباختصار فاقد الشيء لا يعطيه.

في السطور التالية تقدم لك المدربة “روان الحسن” 5 نصائح قدميها لنفسك، وأحبيها:

1. قومي بعمل تأكيدات إيجابية في هذا اليوم وكل يوم: فالتأكيدات الإيجابية تساعد على زيادة تقدير الذات، على سبيل المثال قولي لنفسك “أنا أحب نفسي وأتقبلها تماماً من غير أي شروط” اكتبي العبارة واقرئيها بصوت عالٍ عدة مرات في اليوم، رددي بثقة وبحب: في كل العالم ليس هناك من يشبهني، كل ما يصدر عني فهو أنا لأني وحدي من قرر واختار، جسمي، شعوري، فمي، صوتي، كل أفعالي تجاه الآخرين أو تجاه نفسي، أنا أمتلك خيالاتي وأحلامي وآمالي، أنا أمتلك إنجازاتي ونجاحاتي وحتى كل أخطائي؛ لأني أمتلك كل شيء يخصني، سأحبني وأحب كل جزء مني، أعلم أنّ هناك أشياء بداخلي تحيرني وأشياء لا أعرفها عن نفسي، ولكن ما دمت صديقة لنفسي فسوف أجد تفسيراً لكل ما يحيرني، وطرقاً لمعرفة المزيد عن نفسي، أنا أمتلك نفسي لذلك أستطيع إصلاحها بنفسي، أنا رائعة ومميزة.

2. أعربي عن الامتنان لنفسك: قدري لنفسك قوتها وهباتها التي منحك الله إياها، واشعري بالامتنان أنك على قيد الحياة وبصحة جيدة، ولديك كامل القدرة لتغيير حياتك.

3. أنعشي أحلامك: لماذا تنكرين نفسك وأحلامك؟ عندما تجددين أحلامك ستحبين الحياة التي تعيشينها، كل لحظة تعيشينها منحة؛ لأنك حية، وكل لحظة تعيشينها هي ذاتك، اكتبي أحلامك بحب في هذا اليوم وعيشيها بخيالك.

4. عليك بالاسترخاء: أنت بحاجة لأن تعطي نفسك إجازةً بين الحين والآخر، اجعلي هذا اليوم إجازة ممتعة لك واستمتعي بمنظر جميل، أو ذكريات محببة أو مع من تحبين، افعلي أي شيء مما ينعش روحك ويعيد لنفسك النشاط.

5. اعتني بجسمك: من المهم أن تحركي دورتكِ الدموية بالتمارين المنتظمة، عليك أن تتعاملي مع جسمك باحترام ومحبة، وقد تبين أنّ من لديهم اضطرابات في الأكل وحتى الأمراض المزمنة إنما نشأت بسبب عدم حب الذات واحترامها، امنحي جسمك المزيد من العناية والدلال، واشعري بحبك له، وتقبلك إياه في هذا اليوم.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.