جرب نسيج الآن ...

كيف تواجهين المواقف الصعبة في أكل طفلك

مجلة أصحابي . عام 653 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

في مسيرة الطفل الخاصة بالطعام يمكن أن تواجهك الكثير من المواقف الصعبة التي لا تعرفين كيف تتعاملين معها، وتختلف هذه المواقف بين طفل وآخر وإليك أبرزها…

• أن يقبل طفلك تناول مهروس البطاطا المسلوقة فقط.
• أن يرفض تناول أيّ شيء على العشاء وأن يطالب بوجبة خفيفة بعد بعض الوقت.
• يقبل طفلك بتناول الطعام شرط أن يحصل على جهازه الرقمي أو فيلم أثناء تناوله.
في هذه المواقف الحقيقية لبعض الأهل وفي بعض السيناريوهات التي قد تمرين بها أو تتخيّلينها، كيف يجب أن تتصرّفي؟ هناك 4 كلمات لتلخصي دورك كأم: ماذا ومتى وأين وكيف.

ماذا؟
يجب أن تضعي لائحة الطعام من وجبات أساسية ووجبات خفيفة. يمكنك أن تمنحيه الخيار من وقت لآخر: كالحبوب أم البيض للفطور؟ الفراولة أم التفاح للوجبة الخفيفة؟ ما يجب أن تتفاديه هو أن تحدّي اللائحة بما يحبّه طفلك فقط أو أن تحضري وجبة أخرى إذا لم يحبّ ما قدّمته له. ومن هنا، أنت تساعدين طفلك على تنمية مذاقات مختلفة، لهذا السبب، يجب دائمًا أن تنوّعي الخيارات التي تقدّمينها له.
يتمتع الأطفال بقدرة على حب الأطعمة التي يعرفونها وبالتالي التي يرونها دائمًا. من الطبيعي أن لا يحب صغيرك كل الأطباق منذ البداية، وقد يتطلب الأمر وقتًا، والحل الوحيد ليحب الطبق هو أن يراه أكثر في صحنه ولكن دون إرغامه على تناوله.

متى
يجب أن تضعي مواعيد الوجبات الأساسية والوجبات الخفيفة. فالثلاجة أو بيت المونة ليسا متجرًا يفتح 24 ساعة. يمكنك أن تشرحي للطفل أنه يمكنه أن يرفض تناول بعض الأطعمة خلال الوجبة، وأن لا يكمل طعامه حتى، ولكنّ فرصته التالية لتناول الطعام هي الوجبة الخفيفة بعد ساعتين.

أين؟
على الطاولة ودون تلفاز… نعم، بهذه السهولة!

كيف؟
يجب تناول الطعام مع العائلة أو على الأقل مع أحد الأبوين أو شخص بالغ، مع محاولة تشارك الأحاديث مع الأطفال وتفادي السلبية منها. باختصار، يجب أن تفعلي ما بوسعك لتجعلي هذه الوجبة محبّبة، لأنّ للأطفال ميولًا على الجمع بين الطبق الذي يتناولونه والتجربة التي يعيشونها. وحين تكون التجربة ممتعة، ستكون الذكريات التي يتركها الطبق عند الأطفال كذلك أيضًا.
هذه الخطوط الكبيرة هي المبدأ الذي نسمّيه تشارك المسؤوليات، وتطبيقها يساعدك على تفادي النزاعات التي قد تواجهينها مع الطفل الأكول. ولكن التحدّي هو أن تكوني متماسكة وثابتة في الفترة الأولى حتى لو كان الحفاظ على رضى طفلك صعبًا، لأنك ستحصلين على السلام بينك وبينه على المدى الطويل، وسيناريوهات البكاء التي ستحصل في الأول، ستصبح من الماضي لاحقًا.

ta3amebnak2 ta3amebnak5 ta3amebnak4 ta3amebnak3

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.