جرب نسيج الآن ...

كيف تقضي على شبح النحافة؟!

مجلة أصحابي . عام 421 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

في الوقت الذي يعاني فيه كثيرون من السمنة، وما تشكله لهم من أزمة، هناك فئة أخرى تسعى جاهدة لاكتساب بضعة كيلوجرامات، ولكن محاولاتها تبوء بالفشل، إنه داء النحافة.

ما هي النحافة؟ دعونا نتعرف أولًا عليها، لنسهب فيما بعد في الحديث عن كيفية علاجها.. النحافة باختصار شديد هي نقص وزن الفرد عن المعدل الطبيعي، ويُقال أيضًا أن النحافة هي نقص في كتلة الجسم الكلية نتيجة لأسباب عديدة قد تكون فسيولوجية، أو مرضية، وبالتالي يتلقى من يعاني منها العلاج حسب المسببات.

كيف أعلم إن كنت نحيفًا أم لا؟!
سؤال حَيّر الكثيرين، ولكن الإجابة بسيطة، يمكنك معرفتها بمنتهى السهولة، ولكن يجب أولًا أن تكون على عِلم بطولك، فإن كان طولك مثلًا 150 سم، قُم بطرح 100 سم من الطول من هذا المقدار، وبالتالي ستكون النتيجة المتبقية -ألا وهي 50 كيلوجرامات-، هي الوزن الذي يجب أن تكون عليه، فإن انخفضت النسبة عن ذلك، فأنت بالتالي شخص نحيف، وإن زادت عن ذلك أيضًا فتكون قد خرجت عن سياق اللياقة البدنية. ورغم أن النحافة في الأساس سببها هو سوء التغذية، إلا أن هذا لا ينفي أن للجينات الوراثية دورًا في كون الشخص نحيف أو بدين أو لائق، فأحيانًا نجد أن من هو نحيف يكون كذلك لأنه ينحدر من أسرة كل أفرادها من النحفاء.

ولكن ماذا عن سوء التغذية؟! وما هي من الأساس؟

الشائع بين الناس هو أن سوء التغذية يعني أن شخصًا ما يتناول كميات قليلة من الطعام، وبالتالي فهو سيء التغذية!، ولكن الأمر في الحقيقة لا يتعلق بكمية الطعام، مثلما يتعلق في الأساس بالقيمة الغذائية الموجودة بكل عنصر غذائي يقوم الفرد بتناوله.

وكيف أتجنب سوء التغذية؟!

يمكن لأي فرد أن يتجنب سوء التغذية بمجرد اعتماده على التنويع في ما يأكله من أطعمة، أي أن يتناول مقادير مناسبة من كلًا من “النشويات – الأملاح – الفايتامينات – البروتينات”، لأن جسم الإنسان في حاجة لتحقيق المعادلة والتوازن بين كل تلك العناصر المشار إليها.

وبشكل عام يمكن حصر أسباب النحافة فيما يلي..

– قد ترجع النحافة إلى أسباب مرضية تتعلق بالفرد نفسه فتقوم هذه الأمراض بدورها بالتسبب في إنقاص وزنه، من هذه الأمراض: الإصابة بالديدان المعوية والطفيليات، الدرن، البول السكري، زيادة نشاط الغدة الدرقية، وكذلك الإصابة بالأورام.

– الاكتئاب، والحالة النفسية السيئة للفرد.

– التناول الدائم للكحوليات والمواد المخدرة والتي تقوم هي الأخرى بدورها في فقد متناولها للشهية.

– اتباع أنظمة غذائية قاسية وخاطئة.

أما عن كيفية علاج النحافة، أشار خبراء التغذية إلى نصائح عدة، منها:

– تجنب الإسراف في تناول الماء قبل تناول الطعام نظرًا لأنه يفقد الشهية.

– إضافة التوابل والبهارات إلى ما تتناوله من أصناف لما لها من دور جبار في فتح الشهية.

– احرص على أن تنوع من الأطعمة التي تتناولها، بحيث تحوى مقادير مناسبة من: “البروتين – الفايتامين – النشويات – الأملاح”، واحرص أيضًا على تناول السلطة الخضراء.

– لأن تناول الطعام مع أصدقائنا ومعارفنا له دور كبير في فتح شهيتنا، يجب أن تحرص عزيزي النحيف على استغلال تلك النقطة جيدًا.

– إن فشلت في إيجاد ما يفتح شهيتك على الطعام، يمكنك اللجوء للأدوية المساعدة على فتح الشهية، ولكن تجنب الإسراف في استخدامها.

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.