جرب نسيج الآن ...

“ستريت فيو” تفضح “غوغل” وتلزمها دفع الغرامات

مجلة أصحابي . عام 431 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

كشفت امرأة كندية عن تعرضها للسخرية والإساءة، ورفعها شكوى قضائية بعد أن التقطت مركبة “غوغل ستريت فيو” صورة لها خارج المنزل، تسبّبت في خدش حيائها وكرامتها، على حد وصفها.وتعرضت شركة “غوغل” الأميركية لغرامة بقيمة 2.250 دولار كندي في كندا؛ لالتقاطها صورة عبر تطبيقها “ستريت فيو” لصدر امرأة، وحكم أحد القضاة في المحكمة الكندية بأنَّه “على الرغم من أنَّ المرأة تجلس في عقارها الخاص، إلا أنَّ خصوصيةماريا بيا غريللو و”حيائها وكرامتها” قد انتهكت.

وأوضح القاضي ألين بريولت “بالإضافة إلى معاناتها من التعليقات الخبيثة والذل أثناء العمل، فإنَّ المدعية على وجه الخصوص، قد تعرَّضت إلى خسارة فادحة في حيائها الشخصي وكرامتها وهما القيمتان اللتان تمتلكهما أي امرأة محترمة”، واصفًا القضية بالـ”أوروبية” وحكم على “غوغل” دفع غرامة وقيمتها 2.250 دولار، فيما امتنعت “غوغل” عن التعليق.

حق التمتع بحياة خاصة

في الأصل، طالبت غريللو، بمبلغ 45 ألف دولار كندي، عن الخسائر ومنها “حق التمتع بحياة خاصة“، موضحة أنَّه على الرغم من أنَّ وجهها واضح في الصورة بشكل تلقائي، كما أنَّه واضح في جميع الصور التي التقطها “غوغلستريت فيو” في الشوارع إلا أنَّ ظهور منزلها ورقم لوحة السيارة يوضحان أنَّها هي المقصودة بالصورة.

وذكرت أنَّها عانت من “الاستهزاء والسخرية وعدم الاحترام والتعليقات ذات الطابع الجنسي فيما يخص الصورة” وهذا لأَّنها كانت واضحة جدًا في الصورة على الرغم من إخفاء “غوغل” للهوية.

وكانت الصور التقطت في آذار/ مارس عام 2009، ونُشِرَت على الموقع في تشرين الأول/ أكتوبر من العام نفسه، وبحسب ما جاء في مستندات المحكمة، فقد طالبت غريللو “غوغل” بحذف الصورة؛ لكنها لم تتلقَ أي ردٍ من شركة التكنولوجيا التي يقع مقرها في أونتاريو لعملياتها في كندا.

تحت رحمة المفترسين المحتملين

وصرّحت غريللو، بأنَّ “هذا يضعني أنا ومنزلي ومركبتي وأفراد عائلتي الذين يعيشون معي تحت رحمة المفترسين المحتملين، وأنا أشعر بالتعرض للخطر بدرجة كبيرة لمعرفة أنَّ المعلومات متوفرة للجميع ممن يمكنهم الولوج إلى الانترنت، فالضرر قد وقع”.

وكانت قد رفعت القضية في عام 2000 لدى محكمة كندا للقضايا الشخصية، فيما أخبر “غوغل” المحكمة بأنَّه عتَّم جميع أجزاء الصورة التي تطالب بها غريللو، موضحًا أنَّ منزلها تمَّ تعتيمه في عام 2011 وحُذفت صورتها من خدمة الخرائط.

وأشارت الشركة الأميركية إلى أنَّ مركبات “غوغل ستريت فيو” تتجوَّل في الشوارع العامة والتي تلتقط كاميراتها صورًا للبيئة بمستوى 360 درجة، ويتم وضع الصور لتقديم خدمة تسمح للمستخدمين بتصفح الشوارع والأبنية على المستوى الأرضي.

ولكنَّ الخدمة لقيت معارضة من مشرعي حماية البيانات في الكثير من الدول ومنها ألمانيا والتي قاضت “غوغل” بغرامة قيمتها 145 ألف يورو، عن “الانتهاكات غير المسبوقة للخصوصية” وكذلك إيطاليا التي غرَّمت أخيرًا “غوغل” مليون يورو مقابل دعاوى تزعم أنَّ المركبات قد التقطت صورًا في 2010 لم يتم الاعتراف بها بشكل واضح.

وفي المملكة المتحدة، طُلب من “غوغل” في عام 2013 حذف البيانات التي جمعتها مركباتها “ستريت فيو” حولشبكات الانترنت الحرواي فاي” وإلا سيتم مقاضاتها أمام مكتب مفوضية المعلومات.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.