جرب نسيج الآن ...

اليك أهم ما في عالم المرأة لتفهمها وتحلل تصرفاتها

مجلة أصحابي . عام 682 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

المرأة لا تحب أن تفضح أسرارها كاملة للرجل مهما أحبته، وهي لا تنسى نهائيًا علاقتها السابقة بأحد، إلا إنها لا تحكيها، وهذا لا يعني بالضرورة أنها ما زالت تحب أحدًا منهم، لكن المرأة بطبيعتها العاطفية لا تنسى أحدًا أحبته أو تعلقت به، لذلك دومًا هي منغلقة على ما فيها ودومًا عالم المرأة هذا مليء بالأسرار.

لا تحب المرأة أن تجرح رجلها، هي دومًا تفضل المعاناة على جرحه أو إذائه بأي طريقة كانت، بالرغم من أن عالم المرأة مليء بالجراح، فهي مضحية إلى أبعد الأمد كي لا تصيب الطرف الاّخر بأي ألم من تجاهها. المرأة لا تبوح بحالتها النفسية حتى وإن كانت سيئة لشريك حياتها كي لا تخسره أو تعرض علاقتها لمشكلة معه، فهي تحاول أغلب الاوقات ألا تتكلم عن أي شيء كي لا تجبر الطرف الاّخر على أن يعرضها للاختيار أو المساومة بينه وبين شيء اّخر، هكذا عالم المرأة غريب.

الحب في عالم المرأة هو اختلاسها لنظرات الرجل وقبلاته من بعيد، فهي لا تود أن تفضحها أعيننا هي دومًا تعلي من شأن كبريائها على راحتها الشخصية وتلبية احتياجاتها العاطفية، كرامتها وكبريائها هو الحاجة الأكبر لها دومًا ولا تريد إلا الحفاظ عليهم. وفي عالم المرأة لا تنصاع هي إلى من يضغط عليها أو يهين كرامتها، هي دومًا شامخة في نفسها مرفوعة الرأس، لا تنصاع للإهانة بسهولة، وربما تنقطع علاقتها بمن تحب إن وصل الموضوع لكرامتها وإهانتها بطريقة كبيرة.

ولعل المرأة تتغير بين حين واّخر ومزاجها متقلب دومًا وسريعة الغضب أحيانًا وتهدأ بسرعة أحيانًا أخرى، ولكنها لا تفعل ذلك لكونها غريبة، هي حقًا مزاجية لأسباب كثيرة أولها مشكلة هرموناتها التي تتغير بين حين واّخر، ومشكلاتها الشهرية الطبيعية التي تعاني منها أي إمرأة طبيعية، فعالم المرأة مليء بالمتاعب والصعوبات والأشياء التي سخرها لها الله.

كما أن عالم المرأة لا يخلو من مشكلاتها النفسية بسبب الضغط الذي تتعرض له في أيام حملها ورضاعتها وتربيتها لطفل تكون مسؤولة عنه ليل نهار، لذلك فإنها لا تخلو من الضغوط ولا تطلب من الزوج سوى أن يريحها ويهيء لها الحياة الكريمة التي تجعلها سعيدة.

ولا تحب المرأة أن يفقد الرجل أمامها ذكاءه في التعامل معها، وهي تحب الهدايا والتي تشعرها دومًا إنها مختلفة، فالرسول قالها للأصدقاء عليه أفضل الصلاة والسلام “تهادوا تحابوا”، ما بالك بالمرأة التي هي أصلا بطبعها إمرأة بسيطة ورومانسية تحب الألوان والبهجة والأغنيات اللطيفة والكلمات الرقيقة، فلا توجد إمرأة لا تحب أن يهاديها الرجل بشيء حتى وإن كان بسيط، ذلك لأن عالم المرأة هو رومانسي مليء بالحب والرقة والهدوء.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.