جرب نسيج الآن ...

احترام الزوجة لزوجها: حذاري من إشعال نار غضبه

مجلة أصحابي . عام 935 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

نشرت عدة تقارير إخبارية تخص احترام الزوجة لزوجها وما يترتب عليه من تكوين أسرة مستقرة وبالتالي هذا يؤدي إلى ظهور جيل يحترم الحياة الأسرية


إحترام الزوجة لزوجها يقل بعد الزواج، وذلك بسبب الضغط اليومي والمسؤوليات، قد تتبدل تصرفات المرأة التي تتأثر بشكلٍ أو بآخر بوضعها الاجتماعي والمادي ما يدفعها إلى قول عبارات لربما لم تكن تتفوّه بها من قبل ، ما يثير غضب الرجل عمومًا. لهذا السبب، ندعو النساء الى الابتعاد عن هذه العبارات.

على سبيل المثال “لا تسكب طبقًا ثانيا”. غالبًا ما تنزعج المرأة إذا رأت الرجل وهو يسكب طبقًا ثانيًا خاصةً إذا كان يعاني من السمنة أو الوزن الزائد. هذا الأمر يجعل احترام الزوجة لزوجها يقل وقد يثير غضبها وغضب الرجل من ردة فعلها غير الصحيحة. ومن هنا، يفضّل قولها بطريقة لائقة، أكثر مثال على ذلك: “إنتبه حبيبي فهذا الطبق قد يسبب زيادة الوزن. هل تفضل أن أحضر لك السلطة الطازجة؟” عندها سيشعر الزوج بتأنيب الضمير ولن يسكب المزيد من الحلوى أو الأكلات الدسمة.

“أصبحت تصرفاتك كتصرفات أبيك”، تثير حفيظته ويحس أن احترام الزوجة لزوجها أصبح لا وجود له، دائما وأبدا لا يحب الرجل أن تقارنيه بأهله ولو أنهم الأحب إلى قلبه فالتشبيه قد يزعجه، يحرجه ويظهر له كرهك لعائلته ما ينعكس سلبًا عليك. لذا يفضل التحدث إلى الزوج مباشرةً من دون التشبيه.

“صديقاتي فعلن هذا و قلن هذا”، لنكن واضحين الرجل يكره أن تخبريه ما يفعله الغير أو ما يقدمه زوج صديقتك إليها، إذ أن الغيرة مزروعة في طبع الرجل الشرقي إضافةً الى اقتناعه بأنه الأفضل. وحتى البوح بمشاكلكم لصديقاتك من الأمور غير المرغوبة ، لذلك من فرضيات احترام الزوجة لزوجها هو الابتعاد قدر الإمكان عن هذا الأسلوب لأن كره صديقتك لزوجك لن يكون بالأمر الصحيح إذ سيؤثر شئت أم أبيتي على علاقتك بها.

إن احترام الزوجة لزوجها منذ القدم ومهما بلغت ثقافة الرجل الشرقي فهو يرى بزوجته الأم المثالية التي تقدم كل فروض الولاء والطاعة لزوجها، وأي إخلال بالتعامل يشعر الزوج أن هناك عدم تقدير له وتقليل من احترامه لشخصه، لذلك يجب على كل امرأة أن تحاول قدر الإمكان ومهما بلغت صعوبات الحياة أن تقدم الحب والاحترام لزوجها حتى تستطيع أن تبحر بأسرتها إلى بر الأمان. وقد نرى الكثير من المشاكل التي تقع بين الزوجين هي عدم احترام الزوجة لكلام زوجها وهذا قد وقع مع الكثير ولربما يجهلون هذا الأمر لكنه خطير جداً.

على الزوجة المحترمة إذا تكلم زوجها في أي موضوع كان أو أي شي يقوله، عليها أن تعتني به وتلف نظرها عليه وتقدره وتحترمه وهو يتكلم، ولا يخفي أن هذه الطباع يشعر بها الرجل حتى لو بطرف عينه. وإذا لم تهتم الزوجة بكلام زوجها ولا تعتبر له أهمية سوف يكون هناك ثغرة للمشاكل الأسرية فيما بينهم حتى لو بعد حين.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.