جرب نسيج الآن ...

أخطاء جسيمة في علاقة الزوجين تسبب الانفصال الاكيد

مجلة أصحابي . عام 481 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

علاقة الزوجين تحتاج لعدة مقومات كي تستمر بشكل جيد ولا تتعرض لهزات كبيرة تسبب الانفصال الاكيد، ولكن البعض يرتكبون بعض الاخطاء دون معرفة أضرارها الجسيمة.

من المعروف ان لكل فرد سلبياته واسلوبه الشخصي الذي قد لا يتناسب مع الطرف الآخر في علاقة الزوجين، وهذا لا يعني ان نبحث عن شخصية مثالية فهي ليست موجودة فكلنا نرتكب الأخطاء عن قصد أو عن غير قصد، خاصّة حين يتعلّق الأمر بالعلاقات العاطفية، ولكن يوجد بعض الأخطاء التي لا تغتفر في كثير من الاحيان وتؤدي إلى انتهاء علاقة الزوجين لعدم وجود رجعة فيها كما ان الاعتراف بها لا يصلح كثيرا من الوضع.

وفيما يلي سنقدم الاخطاء الجسيمة التي تسبب تصدع علاقة الزوجين في محاولة لتجنبها وإصلاحها قبل فوات الاوان، وهي:

أولا: إبقاء الخلاف من يوم إلى آخر:

يؤكد خبراء العلاقات أن استمرار وجود خلاف بين طرفي العلاقة وعدم حل المشكلات وقت حدوثها وترك الأيام تمر عليها دون تبادل النقاش فيها يؤدي إلى تفاقمها وتصبح حينها الحلول معدومة، ولذا ينصح دائما بأن يكون الطرفين حكيمين ويحلان مشاكلهما أولا بأول.

ثانيا: فقدان السيطرة على الغضب: ويعتبر هذا الخطأ مدمر رئيسي في علاقة الزوجين ، حيث يعتبر فقدان السيطرة إشارة على التفريط في الزواج، خاصة أنه لا خطأ يستحق الغضب الشديد الذي قد يصل للانفصال لكون الشريك لن يقبل هذا الغضب بدون رد فعل أكثر شدة وتكون النهاية غير محببة.

ثالثا: نقص الرومانسية والالتزام:

حيث يوجد بض السيدات اللاتي يخفين مشاعرهن بشكل دائم خوفا من الضعف أمام الشريك وهنا يظهر الروتين في الحياة الزوجية وهو العدو الأول للعلاقة، فالرومانسية هي التعبير الوحيد عن الحبّ والعاطفة، و علاقة الزوجين تحتاج للكثير منها دون مبالغة ومن هنا نجد تزايد القرب والثقة بين الزوجين وبالتالي الحياة السعيدة.

رابعا: نقص التواصل:

يعتبر التواصل هو طريق اكتشاف كل طرف للآخر حيث يتبادلان المشاعر والافكار مما يقرب بينهما ويظهر ايجابيات كل فرد وكذلك السلبيات، ولكن حال عدم التواصل والاحاديث يزيد البعد وتصبح العلاقة فاشلة فكل طرف يعيش في عالمه بمفرده.

خامسا: إخفاء الأسرار:

الأسرار تجعل العلاقة مستحيلة بين الطرفين في بعض الأحيان، فالصدق والتصريح هما أساس الثقة بين أي طرفين في علاقة الزوجين والاعتراف بالخطأ حال وجوده سيكون انفع كثيرا وسيعزز من المشاعر الايجابية.

سادسا: نسيان العلاقة الحميمة:

بمرور الوقت وتزايد ضغوط الحياة على الزوجين، ينسى البعض ويقل اهتمامهم بالعلاقة الحميمة وهو ما يزيد من البعد والجفاء بين الطرفين، فالعلاقة الحميمة أساسية في أيّ زواج ومن دونها لا يمكن لأيّ شريكين الاستمرار، فهنا تكون النصيحة بأنه لا ضرر من قلة ممارستها ولكن ليس نسيانها لوقت طويل.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.