جرب نسيج الآن ...

تعرف على أعظم سائقي الفورميلا 1 على مدار التاريخ

مجلة أصحابي . سيارات 567 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

ملوك السرعة، هكذا يعرفهم محبيهم وعشاق تلك الرياضة المعقدة والتي تتحدى الفيزياء في كل انطلاقة وفي كل جولة جديدة من جولات الفورميلا 1. فدونهم ما كانت تلك الإبداعات الهندسية الفريدة قادرة على الوصول إلى أقصى حدود الأداء.

ومن بين كافة السائقين الذين عرفهم جمهور الفورميلا 1 منذ بدء البطولة، استطاع البعض أن يرسم انتصاراته بأضواء لا تنطفئ، تاركًا لمساته الخاصة على شعار الفورميلا 1، بإنجازات ربما لم يسبقه إليها أحد من قبل.

وفي هذا المقال، سنعرفكم على مجموعة من أهم وأعظم سائقي الفورميلا 1 الذين عرفهم التاريخ، بالترتيب الذي أختاره قراء جريدة التليجراف البريطانية والتي يتابعها الملايين من عشاق الفورميلا 1 حول العالم.

12) نيلسون بيكي الأب

بطل العالم لثلاث مرات، استطاع أن يثبت قدراته في الفورميلا 1 خلال فترة الثمانينيات، ليضع اسمه بين النجوم.

فنيلسون بيكي البرازيلي حظى بحياة صعبة، وتخلى عنه والده في السعي وراء حلمه، وهو ما دفعه إلى الحصول على أسم والدته خلال مسيرته، لينضم إلى عالم سباقات السرعة من وقت صغير، ويتجاهل لعب التنس الذي كان والده يود أن يحترفه، ليجد نفسه في تحديات السرعة، ويضع أسمه بين الكبار.

11) جاك برابهام

حصل جاك على بطولة العالم مرتين على التوالي، عامي 1959 و1960، وهو ما جعله واحدًا من أهم أيقونات عالم الفورميلا 1، ودفعه إلى تأسيس فريقه الخاص عام 1966 حاملًا لقبه برابهام.

ولولا هذا الفريق الذي منحة الفرصة للكثير من السائقين ما رأينا أمثال نيكي لاودا وديمون هيل في الفورميلا 1، حيث كان برابهام يسعى إلى اقتناص المواهب الشابة الواحدة ويحولهم إلى أبطال، حتى تدهورت حالة الفريق المالية وأضطر إلى الانسحاب من الفورميلا 1 عام 1992.

10) ستريلينج موس

ربما يراه الكثيرون كأعظم سائق للفورميلا 1 على الإطلاق، إلا أنه على الرغم من ذلك لم يفز ببطولة العالم ولو مرة واحدة.

فمشكلة موس لم تكن في أداءه، حيث كان يعتبر من أسرع وأكثر السائقين تنافسية على الإطلاق، حتى في أكثر الظروف صعوبة وأكثرها إثارة للرعب، استطاع موس أن يقدم عروض رائعة وأداء خارج أمتع الملايين، إلا أن الظروف تكالبت عليه مرة تلو الأخرى حتى ضاع منه حلم البطولة ورحل عن الفورميلا 1.

9) جاكي ستيورات

الاسكتلندي الطائر كما يسمونه، استطاع الفوز ببطولة العالم لثلاثة مرات أعوام 1969 و1971 و1973، حتى اكتفى من المنافسة كسائق وقرر تأسيس فريقه الخاص، بعد أن حصل على لقب السائق الأكثر فوزًا بالسباقات في الفورميلا 1 بواقع 27 انتصار، قبل أن يتم تحطيم رقمه فيما بعد.

وعلى الرغم من أن ستيوارت كان يحترف السرعة، إلا انه كان كذلك مدافع عن حقوق السائقين، وحريص على أمان الحلبات.

8) نيكي لاودا

ثلاثة بطولات للعالم خلال الأعوام 1975 و1977 و1979، وقصة كفاح رائعة تم تحويلها إلى فيلم سينمائي ناجح، وقدرة على إدارة فرق الفورميلا 1 جعلته إلى اليوم لازال في قلب الفورميلا 1 مديرًا للفريق المسيطر على البطولة هذا العالم، فريق مرسيدس AMG بتروناس.

فقد سيطر لاودا على الفورميلا 1 لفترة طويلة قبل أن يتعرض لحادث مفجع ويحبس في مقصورة سيارته وهي مشتعلة، إلا أنه على الرغم من ذلك عاد إلى السباقات من جديد لينهى مسيرته وقت أن اختار لا وقت أن أجبر على ذلك.

7) آلان بروست

يتميز كافة سائقي الفورميلا 1 بالتنافسية وتحدي كافة القواعد للوصول إلى أقصى حدود الأداء، إلا أن آلان بروست هو السائق الوحيد الذي كان يقوم بهذا التحدي وهو في قمة هدوءه ويقود بكل نعومة على الحلبات.

فالبروفيسور كما كان يعرف أثناء مسيرته، استطاع الفوز بلقب البطولة أربعة مرات فيما بين 1985 و 1993، أثبت خلالها موهبته الخاصة وقدراته المتميزة على قنص الفوز واحدًا تلو الآخر.

6) جيم كلارك

استطاع جيم كلارك في الفترة ما بين 1963 و 1965 أن يحصد أكبر عدد من الانتصارات (25) وأكبر عدد من مراكز الانطلاق (33) من أي سائق آخر، إلا أنه وعلى الرغم من ذلك لم يستطع البقاء أكثر من ذلك ليحصد أكثر من بطولتين للعام.

فكلارك قد رحل عن عالم السرعة جراء حادث عنيف في سباقات الفورميلا 2 في ألمانيا عام 1968.

5) جوان مانيوال فانجيو

يعرفه محبي الفورميلا 1 بالمايسترو، ويعرفه الكثيرون كذلك ببطل العالم لخمس مرات، بعد أن سيطر على الفورميلا 1 خلال فترة الخمسينيات، وحاصلًا على أربعة ألقاب للعالم مع أربعة فرق مختلفة، ليثبت للجميع أنه قادر على الفوز مع أي فريق، وأن الأمر لا يتعلق فقط بالسيارة.

4) سباستيان فيتل

بطل العالم لأربعة مرات متتالية، ورجل ريد بول الوفي الذي استطاع السيطرة على الفورميلا 1 مستغلًا جوانح سيارته، حاصلًا على لقب البطل الأصغر في تاريخ الفورميلا 1، وكذلك السائق الأصغر الذي يحصل على أيه نقاط للبطولة على الإطلاق.

3) مايكل شوماخر

إذا كنت من محبي فيتل، فقد اتخذ فيتل شوماخر كمثله الأعلى للوصول إلى قمة الفورميلا 1، حيث استطاع شوماخر أن يحطم الرقم القياسي في عدد الأرقام القياسية التي حصل عليها سائق فورميلا 1 على الإطلاق.

فهو بطل العالم لسبع مرات، ورجل فيراري الخارق الذي قاد السيارة الحمراء لعشر سنوات متتالية محتلًا القمة بلا منافس.

2) أيرتون سينا

قليل من الكلمات يمكن أن تقال عن أيرتون سينا، فهو بطل العالم لثلاثة مرات في الفترة ما بين 1988 و 1991، وآخر سائق فقد حياته في سيارة فورميلا 1 خلال سباق سان مارينو عام 1994.

إلا أن بعيد عن تلك الإحصائيات، فسينا واحد من أعظم السائقين على الحلبة وخارج الحلبة، فبرازيلي الجنسية استطاع أن يتوج نفسه كأيقونة قومية للبرازيل وللفورميلا 1، ليخلد أسمه لدى محبي السرعة حول العالم.

1) فرناندو ألونسو

ربما يكون بطل العالم لمرتين فقط، إلا أنه واحد من أكثر سائقي الفورميلا 1 استمرارية وتنافسية وأكبرهم موهبة في أعين محبي الفورميلا 1 اليوم.

فقد استمر ألونسو لسنوات قادرًا على التنافس في الفورميلا وإبراز مهارته سباق تلو الآخر برغم أن الظروف لم تكن في صالحة في الكثير من المواسم التي تسابق خلالها، وهو ما جعله الماتادور الذي يعشقه الأسبان بلا مقابل.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.