جرب نسيج الآن ...

اهم 7 سيارات في باريس الدولي

مجلة أصحابي . سيارات 1390 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

يتميز معرض باريس الدولي للسيارات، الذي  يقام مرة كل عامين بالتبادل مع معرض فرانكفورت الالماني،بأنه يتخصص في تقديم احدث خطوط التصميم والتقنيات. وهذا العام ظهرت بوضوح علامات التفاؤل بأن موجة انتعاش تجتاح الاسواق الان تتسابق فيها الشركات على جذب المستهلك بالتكنولوجيا والتصميم الجيد والعديد من الافكار الجديدة، ومنها افكار  السيارات الكهربائية التي سوف يدخل بعضها الى الاسواق في العام الجديد. وظهرت في المعرض عشرات السيارات التي جرى الكشف عنها للمرة الاولى.

وتألقت الشركات الفرنسية التي لعبت على “ارضها” وقدمت العديد من الموديلات الجديدة التي تعتمد على الاقتصاد في الطاقة. ولكن الشركات الالمانية قدمت ايضا تقنيات وتصميمات ملفتة في المعرض مثل مجموعة سيارات مرسيدس بنز الجديدة التي تشمل للمرة الاولى طراز “إس 500” بتقنية هايبرد بالشحن الخارجي.وعرضت شركة بنتلي فئة مولسان سبيد الجديدة، كما ظهر عمليا للمرة الاولى طراز “إكس إي” من جاغوار.

من السيارات السوبر التي لفتت الانظار في المعرض كانت السيارة ماكلارين 650 إس.

وظهرت ايضا العديد من السيارات الكهربائية بعضها عملي ويستعد لدخول الاسواق وبعضها الاخر مخصص للعرض فقط، لانها سيارات تجريبية، وهي تكرار لافكار سابقة وان كانت بلمسات جديدة.

وبالاضافة الى السيارات الكهربائية لجأت الشركات ايضا الى السيارات الهايبرد التي كان من بينها سيارات بترول- كهرباء. وركزت شركات اخرى على تصغير المحركات واستخراج المزيد من الطاقة بشواحن توربينية مع خفض العوادم الكربونية. وكانت لكزس “إن إكس” واحدة من النماذج البارزة في هذا القطاع.

ولم يقتصر معرض باريس على السيارات السوبر والفاخرةوانما قدم ايضا العديد من السيارات العملية الجديدة التي سوف تظهر على الطرق في العام المقبل. من هذه الانواع العملية كانت سيارة بي إم دبليو “إكس 6″ الجديدة، وفيات 500 إكس وفورد سي ماكس وإس ماكس وهوندا سيفيك و”إتش آر في” وانفينيتي “كيو 80” وكيا سورنتو ولاند روفر ديسكفري سبور. كما ظهرت سيارات سمارت “فور تو” في القطاع الصغير المدمج.

وكانت تلك هي اهم النماذج التي ظهرت في معرض هذا العام:

  • بنتلي مولسان سبيد
  • Bentley Mulsanne Speed
  • اسرع صالون فاخرة في العالم

 

كشف شركة بنتلي عن اقوى سياراتها الصالون في صيغة بنتلي مولسان جديدة من فئة سبيد توفر قدرة دفع قدرها 530 حصانا وسرعة قصوى تصل الى 190 ميلا في الساعة. وسوف تصل هذه السيارة الى الاسواق في نهاية العام الاري بسعر يصل الى ربع مليون استرليني (400 الف دولار). ويمكن اعتبار فئة سبيد القطاع الرياضي لسيارات بنتلي. وتنطلق مولسان سبيد بمحرك سعته 6.75 لتر بثماني اسطوانات وشاحن توربيني مزدوج يزيد قدرة مولسان من 505 الى 530 حصانا. ويتوافق المحرك مع اعلى درجات النظافة الاوروبية “يورو 6” حيث يمكنه التشغيل بأربع اسطوانات فقط عند عدم الحاجة لكامل طاقته. وهو يرتبط بناقل حركة سريع ينطلق بالسيارة الى سرعة 60 ميلا في الساعة في غضون 4.9 ثانية. ويمكن للسائق اختيار نوعية القيادة التي يفضلها من بين الانطلاق الوثير والعادي والرياضي، ويستجيب نظام التعليق فوريا بتعديل درجة ضغط الهواء لكي يوفر نوعية القيادة المطلوبة. ويتم التعرف على مولسان سبيد بغطاء المحرك الامامي الداكن وكذلك الاضواء الامامية والخلفية. وهي مزودة بعجلات قطرها 21 بوصة بتصميم خاص مع انبوبي عادم واختيار من بين اربعة الوان خارجية جديدة والعديد من الالوان الداخلية. ويتعامل المشتري مع فريق قسم “مولينر” المعني بالتجهيزات الخاصة من اجل الاتفاق على تفاصيل السيارة. وفتحت الشركة باب الحجز على السيارة اثناء معرض باريس الاخير. وتقول الشركة ان استهلاك الوقود في الطراز الجديد تحسن بنسبة 13 في المائة، كما زادت نعومة ناقل الحركة فيها، وهو اتوماتيكي بثماني سرعات.

    • مرسيدس بنز “إس 500” هايبرد بالشحن الخارجي
    • Mercedes Benz S-500 Plug-in Hybrid
    • هايبرد تجمع بين الفخامة والكفاءة

تعد مرسيدس 500 هايبرد بالشحن الخارجي واحدة من عشرة انواع هايبرد وعدت الشركة بتقديمها الى الاسواق قبل عام 2017. وهي تعقب طرازي إس 300 هايبرد بلوتيك وإس 400 هايبرد وتضيف عنصرا جديدا هو امكانية الشحن الخارجي للبطارية. ويسمح هذا للسيارة بان تحمل بطارية اكبر حجما من سابقاتها التي كانت تعتمد فقط على اعادة الشحن من تشغيل المحرك. وتوفر هذه البطاية للمحركات الكهربائية احتياطات اكبر للطاقة، وبالتالي مدى انطلاق اطول يصل الى عشرة اضعاف قدرة البطاريات الاصغر حجما. وفي ظروف الطقس المواتية يمكن لهذه السيارة ان تنطلق لمسافة 20 ميلا بطاقة البطارية وحدها قبل الحاجة الى تشغيل المحرك. وتتكون منظومة الهايبرد في السيارة من محرك بترولي سعته ثلاثة لترات بعمل بخاصية الحقن المباشر للوقود ويوفر 242 حصانا من القدرة. اما المحرك الكهربائي فهو ملتصق بالجانب الامامي من ناقل التروس ويوفر بدوره 114 حصانا. وتقول مصادر من الصناعة ان هذا المزيج يمنح السيارة احتياطات طاقة اعلى من تلك المتاحة لسيارة مثل بورشه باناميرا هايبرد التي يوفر محركيها البترولي والكهربائي قدرة 415 حصانا، مقابل 436 حصانا من نظام مرسيدس 500. وتنتقل القدرة من محرك مرسيدس الى العجلات الخلفية ضمن اي نوعية قيادة يختارها السائق. وتقدم الشركة للمشترين ضمانا مدته ست سنوات او 60 الف ميل. وهي اثقل وزنا من سيارة إس 500 العادية بسبب وزن البطارية كبيرة الحجم. وهي متفوقة في الانجاز وان كانت مساحة الشحن فيها محدودة وتحتاج الى نقاط شحن كهربائي. ولكنها من انظف سيارات الليموزين المتاحة في الاسواق بإفراز عادم كربوني لا يزيد عن 65 غراما للكيلومتر الواحد.

  • جاغوار “إكس إي”
  • Jaguar XE
  • صالون مدمجة بتصميم جيد

بعدما كشفت جاغوار عن طرازها الصغير في حفل لندني اجتماعي، كان العرض الاول للسيارة في معرض باريس الدولي هذا العام. وهي سيارة تعتمد عليها الشركة لرفع نسبة انتاجها عدة اضعاف ولكنها تنافس في قطاع صعب تسيطر عليه الفئة الثالثة من بي إم دبليو وقطاع “سي كلاس” من مرسيدس بنز. وسوف تصل السيارة الى الاسواق في منتصف عام 2015، لتعلن بها جاغور التحدي للشركات الالمانية التي تسيطر على القطاع. وانفقت الشركة نحو ملياري استرليني (3.2 مليار دولار) على مصنع جديد لانتاج السيارة في منطقة سوليهل البريطانية. وتصنع اغلبية اجزاء “إكس إي” من الالومينيوم وتعتمد على جيل جديد من المحركات اطلقت عليه الشركة اسم “إنجينيوم”. ونجح فريق التصميم في الشركة بقيادة إيان كالوم بابتكار تصميم انسيابي يتبع مدرسة الفئات العليا مثل “إكس جي” و”إكس إف” التي سبق ونجح فيهما كالوم ولم يشأ بعدهما في تغيير المعادلة الناجحة. وهي اكثر صلابة من طراز “أكس إف” الاكبر حجما، ويمكن اختيار الناقل اليدوي للمرة الاولى في هذا القطاع من جاغوار. ولن تصل الفئات ذات الدفع على كل العجلات الى السوق قبل عام 2016، ولكن السيارة تحمل نظام مسح الطريق المستعار من نظام “تيرين ريسبونس” الذي تستخدمه سيارات رينج روفر. ويختار المشتري من بين خمسة محركات تبدأ بمحرك سعة لترين وقدرة 161 حصانا، وحتى فئة “إكس إي إس” التي تعتمد على محرك سعته ثلاثة لترات مع شاحن سوبر وست اسطوانات يوفر لها قدرة 336 حصانا وهو محرك مستعار من فئة “إف تايب” الرياضية. وينطلق هذا المحرك بالسيارة الى سرعة 60 ميلا في الساعة في غضون 4.9 ثانية.

  • استون مارتن لاغوندا
  • Aston Martin Lagonda
  • فئة خاصة للشرق الاوسط والشراء بالدعوة!

اعلنت شركة استون مارتن عن انتاج فئة صالون محدودة مخصصة فقط لمنطقة الشرق الاوسط تحت علامة لاغوندا التاريخية التي لم تستخدمها الشركة منذ فترة طويلة. وتخطو هذه السيارة وراء فئات نادرة اخرى انتجتها الشركة مثل فئة “وان 77” وفئة “في 12 زاغاتو”. ويعود اسم لاغوندا الى سيارة صممها ويليام تاونز في عام 1976، وكانت سابقة لعصرها حينذاك حيث استخدم المصمم فيها الواح من المواد الكربونية الخفيفة بدلا من الصلب. وسوف يتم بناء السيارة الجديدة يدويا في مصانع الشركة البريطانية وفي قسم خاص كان ينتج سيارات “وان 77” من قبل. وسوف تعرض السيارة للبيع بأسلوب غير معهود وهو بالدعوة فقط، كما ان سعرها سوف يظل سريا. وقال كبير مصممي الشركة ماريك رايكمان ان تقديم هذه السيارة الى اسواق الشرق الاوسط سوف تكون لحظة تاريخية للشركة وللزبائن المحظوظين الذين يبحثون عن قمة الفخامة. واضاف ان الطراز الجديد تم انتاجه مثل التحف الفنية وتم الالتزام فيه بالخطوط العريضة لطراز لاغوندا التاريخي. وسوف تحمل السيارة الجديدة اسم لاغوندا وتصل اسواق المنطقة في عام 2015. ولن تتاح السيارة في اي دولة اخرى في العالم. ومن المتوقع ان يزيد ثمن السيارة عن 650 الف دولار. واقمت الشركة باختبارات الطقس الحار على السيارة في سلطنة عمان مؤخرا. ومن المتوقع ان تحمل السيارة محرك الشركة بحجم 5.9 لتر المكون من 12 اسطوانة، مع ناقل حركة بست سرعات. وتصل سرعة السيارة القصوى الى 200 ميل في الساعة مع الانطلاق الى سرعة 62 ميلا في الساعة في خمس ثوان.

  • ماكلارين 650 إس
  • McLaren 650S
  • رياضية سوبر من الكربون

تعد السيارة “650 إس” من ماكلارين واحدة من السيارات السوبر المرموقة التي تعتمد على جسم من خلائط الكربون ومحرك سعة 3.8 لتر بثماني اسطوانات بشاحن توربو مزدوج يدفع السيارة لاعلى من مائتي ميل في الساعة. وجرت العديد من التعديلات على الطراز المطور من فئة “12 سي” السابقة، وتم رفع القدرة الحصانية وتحسين ناقل الحركة من حيث الاستجابة السريعة للقيادة على المضمار. ويختار السائق بين ثلاثة انواع من التعليق بداية من العادي وحتى الرياضي ثم المضمار. وادخلت الشركة الكثير من التعديلات في التصميم الامامي الخارجي وفي التجهيزات الداخلية استعارتها من السيارة “بي 1”. ويمكن اختيار مقاعد رياضية مصنوعة من خلائط الكربون من شأنها خفض الوزن 15 كيلوغراما اضافية ولكنها تتكلف نحو ثمانية الاف دولار. وتعد المكابح المصنوعة من خلائط الكربون والسيراميك من ضمن التجهيزات الاساسية في السيارة. ولكن الجانب الاهم في السيارة هو الانجاز الذي تتفوق فيه حيث تصل الى سرعة 60 ميلا في الساعة في غضون ثلاث ثوان فقط. وهي ايضا متفوقة في التحكم وفي التوقف بعد الانطلاق. وهي مع كل هذه الصفات ليست باهظة الثمن، فلا يتعدي ثمن السيارة 320 الف دولار. ويمكن القول انه هذا الانجاز هو افضل ما يمكن الحصول عليه بهذا الثمن.

  • لكزس إن إكس
  • Lexus NX
  • حادة الزوايا بمحرك جديد

لا تدخل لكزس “إن إكس” ضمن قطاع السيارات ضعيفة الشخصية في القطاع الرياضي رباعي الدفع، فهي ذات خطوط حادة وشكل غير معتاد قد لا يعجب البعض ولكنه يظهر بوضوح في اي مناسبة تحضرها السيارة. وهي تستخدم محرك لكزس الجديد سعة لترين بشاحن توربو، يوفر 235 حصانا ويرتبط بناقل حركة بست سرعات يدفع العجلات الاربع. ولا يزيد زمن الانطلاق الى سرعة مائة كيلومتر في الساعة عن 7.1 ثانية، وهو رقم جيد لسيارات هذا القطاع. وهي تتميز بصمت التشغيل ونعومته على سرعات عالية كما تتميز بالراحة المعهودة في سيارات لكزس. ويمكن اختيار نوع هايبرد ينطلق بمحرك سعة 2.5 لتر بالاضافة الى محركات كهربائية. ويمكن الاختيار بين الدفع الرباعي او الثنائي في هذا القطاع. وتقطع “إن إكس” هايبرد 55.4 ميل بغالون الوقود الواحد. وهي تتميز بجسم خفيف وصلب وتصميم داخلي جذاب وفاخر. وازالت لكزس معظم ازرار التحكم واستعاضت عنها بشاشة تحكم صغيرة تعمل باللمس، وتشبه شاشات الهواتف الذكية. وهي تنتمي الى القطاع الرباعي الرياضي المدمج ومع ذلك توفر مقصورة ركاب فسيحة ومساحة شحن خلفية جيدة. من لمسات التقنية الحديثة في السيارة امكانية شحن الادوات الالكترونية مثل الهواتف الجوالة لاسلكيا. وهي تنافس في قطاع صعب تسيطر عليه سيارات مثل “إكس 3″ من بي إم دبليو و”كيو 5” من اودي.

  • بيجو كوارتز التجريبية
  • Peugeot Quartz Concept
  • رباعية رياضية للمستقبل

كعادة معرض باريس كل عامين تتألق الشركات الفرنسية على ارضها وتعرض افضل ما عندها. من نماذج ما قدمته هذه الشركات في معرض هذا العام طراز “كوارتز” من بيجو، وهي سيارة تنتمي الى القطاع الرباعي الرياضي من نوع كروس اوفر تعمل بتقنية الهايبرد، مع محرك بترولي صغير يوفر قدرة 170 حصانا. وتقول الشركة ان السيارة تجمع مع بين جسم رياضي رباعي ومقصورة سيارة صالون. وهي ذات عجلات كبيرة الحجم بقطر 23 بوصة، واضواء دايودية وتصميم انسيابي بسقف زجاجي واجنحة علوية خلفية. وهي تبنى على شاسيه السيارة 308 وتعتمد على المواد الكربونية المركبة ذات الصلابة العالية التي اتاحت فرصة ازالة الحاجز الوسطي في السيارة بين البابين. وتقول الشركة انها السيارة الاولى التي يتم فيها استخدام النسيج الرقمي، التي يمكن به انتاج منسوجات باشكال مختلفة وبلا فوائض بالمرة. وهي مكسوة بالجلود داخلها ويشمل ذلك ارضية السيارة وسقفها. وتوفر السيارة اربعة مقاعد منفصلة داخلها ويتمتع السائق بعرض المعلومات على زجاج النافذة الامامية. وتنطلق السيارة بنظام هايبرد يجمع بين محرك بترولي بأربع اسطوانات سعة 1.6 لتر. ويمكن التحكم في درجة ارتفاع السيارة عن سطح الطريق. وكانت السيارة من ضمن ابرز المعروضات الفرنسية في معرض باريس.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.