جرب نسيج الآن ...

كندا: روعة من قممها الثلجية إلى معالمها التاريخية

مجلة أصحابي . سياحة وسفر 669 لاتعليقات

أولى أجمل المقاصد التي تستحق البدء بها خلال الزيارة هي شلالات “نياغارا” الشهيرة بكمياتها الهائلة من المياه التي تتدفق من دون توقف


إن كنت ممن يبحثون عن مكان للاستجمام والراحة وإعادة النشاط للعقل والروح من خلال اللجوء إلى السفر في رحلة للعمر والمتعة والمغامرة، فلا شك أن زيارة ثاني أكبر بلد في العالم من شأنه أن يحقق لك كل ذلك.

إن كندا لا تتميز بجبالها الشاهقة وسواحلها المتنوعة التضاريس ومناظرها الخلابة فحسب، وإنما هي بلد تزخر بما هو أكثر من ذلك بكثير، بدءا بأصنافها المتنوعة من المأكولات وتنوع ثقافاتها المبهرة إلى جمال حياتها البرية ورحلاتها السياحية المتنوعة لاستكشاف العديد من المناطق الرائعة، حيث تنتشر أعداد هائلة من مخلوقات الموظ البرية. تتمتع كندا بكميات لا حصر لها من المناظر الطبيعية الغنية والجميلة، بما في ذلك الجبال العالية الشاهقة، والأنهار الجليدية المتلألئة والغابات المطيرة والشواطئ النائية المنعزلة.

أولى أجمل المقاصد التي تستحق البدء بها خلال الزيارة هي شلالات “نياغارا” الشهيرة بكمياتها الهائلة من المياه التي تتدفق من دون توقف في أسفل النهر منحدرة من الأعالي باندفاع قوي هائل وصوت صاعق، في صورة لربما تعد واحدة من أجمل المناظر السياحية وأفضلها على الإطلاق، لا شيء يضاهي جمالها وسحرها! إذ ترتفع أعمدة كبيرة من الغيوم الجليدية عاليا كلما اصطدمت معها المياه، لتشكل حجابا اثيريا يخفي الوادي الفسيح المتصدع وراء السيل. مشاهد رائعة تجذب إليها الكثير من الزوار الذين يقصدونها للاستمتاع بمناظرها الخلابة ومنظر الضباب المائى الكثيف الذي يحبس الأنفاس.

تتمثل المحطة الثانية التي لا بد من إدراجها في جولة الزيارة في ساحة الجيوش “Place d’Armes”، والتي تم تجديدها مؤخرا، وهي مكات تؤطره بعض البنايات التي تعد إحدى أروع المباني في “مونتريال القديمة”، بما في ذلك المصرف العريق، وأول ناطحة للسحاب وكاتدرائية نوتردام. يعود اسم الساحة إلى تاريخ المعارك الدموية الدينية التي وقعت بين المستوطنين والقبائل الأصلية، حيث كان الإشتباك حول السيطرة على ما أصبح يسمى حاليا بمنطقة “مونتريال”. وقد بنيت هذه الساحة الرئيسية في “مونتريال القديمة” في القرن السابع عشر وكانت في الماضي بمثابة ساحة للتدريب العسكري.

ولإضفاء مزيد من الإثارة والمغامرة المشوقة على الجولة السياحية، يجب زيارة الجبال الصخرية الكندية في إطار رحلات Canadian Rockies Active Escape” الاستكشافية. وهي رحلات شيقة و ممتعة تشمل ركوب الدراجة و التجوال عبر مسارات الوديان الجميلة، والأنهار الجليدية وممرات الجبال، مما يجعل الزيارة أكثر متعة و إثارة. وستكون رحلة مثالية للمسافرين الذين يسعون إلى الاسكشاف الميداني للمناطق البرية الرائعة والاستمتاع ببساطة الحياة الطبيعية النقية.

تنتشر عبر جبال الألب التي تتميز بحياتها البرية، إحدى أجمل المناظر الطبيعية و أكثرها إثارة في العالم، حيث الاستمتاع بمشاهدة الكثل الثلجية والطرق والمسارات المشجرة الرائعة والمزيد. كل ذلك يجعل من كندا المكان الصحيح لتحقيق الأحلام الكبيرة واستعادة النشاط من خلال ممارسة مختلف الأنشطة الحيوية. ويعد فصل الخريف، الذي تعج فيه الغابات بالأشجار المتنوعة و تكتسي غطاء من الألوان المذهلة؛ أفضل وقت لزيارة كندا. وبالنسبة للإقامة بإمكان السياح الاختيار من بين مجموعة واسعة من الفنادق. وتقوم المكاتب السياحية الإقليمية بنشر دلائل شاملة خاصة بأماكن الإقامة.













 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.


Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.