جرب نسيج الآن ...

أنجلينا جولي تعتزل التمثيل وتقرر الاختفاء خلف الكاميرات

مجلة أصحابي . أخبار المشاهير 831 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

رغم ما حظيت به أنجلينا جولي من شُهرة عالمية وما فازت به من جوائز عِدة خلال مشوارها الفني إلا أنها قررت مؤخرًا البقاء خلف الكاميرات

قالوا عنها “المرأة الأكثر تأثيرًا على مستوى العالم”، وقيل أيضًا أنها “الأكثر فوزًا بالجوائز في هوليود”، عَلّ ذلك أبسط دليل على إثبات تألق أنجيلينا جولي، والتي لم تعد مشهورة على الصعيد الفني فقط، وإنما زادت شهرتها بما قدمته من دعم للأعمال الخيرية. بدأت أنجلينا جولي في الظهور لأول مرة على شاشات السنيما وهي في السابعة من عُمرها، وذلك بعام 1982، في الفيلم الكوميدي “لوكينج تو جيت أوت” أو “البحث عن الخروج”، مع والدها الفنان السنيمائي “جون فويت”.

أما عن البداية الحقيقة لها في التمثيل، فكانت عام 1993، أي وهي في الثامنة والعشرين من عُمرها، حيث أطلت على الشاشات الكبيرة من خلال فيلم خيال علمي، يُدعى “سايبورغ 2″، والذي شاركها في بطولته الفنان “جاك بالانس”، لتتوالى السيناريوهات عليها بعد ذلك، إلى أن تفوز بجائزة الأوسكار كأفضل فنانة مساعدة في الفيلم الدرامي ”جيرل إنتربتد”، أو “فتاة توقف”، عام 1999، والذي شاركتها فيه البطولة، الممثلة الأمريكية “وينونا رايدر”.

يُعَد من أشهر ما قدمته أنجلينا جولي من أعمال: “ميليفسنت”، “ميس آند ميسيز إسمث”، “كونج فو باندا”، “لارا كروفت”، “ذا توريست”، “أوريجينال ساين”، “وُنتيد، هاكرز”، “لايف أور سامثينج لايك إت”، وغيرها من الأعمال التي كانت العامل الأساسي وراء المكانة التي وصلت إليها جولي في وقتنا هذا. وبعد هذا المشوار الحافل بالشهرة والتألق، قررت جولي مؤخرًا البقاء بعيدًا عن الأضواء واختيار ما هو وراء الكاميرات، والتفرغ للإخراج، مُعلنة الاعتزال عن التمثيل نهائيًا بحسب ما قالت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.