جرب نسيج الآن ...

مخاطر الهواتف الذكية وتأثيرها على المجتمع

مجلة أصحابي . أخبار التكنولوجيا 574 لاتعليقات


نشر على نسيج ...

انتشرت موخرًا الهواتف الذكية خاصة في العالم العربي لما لها من قدرة تسهيل عملية التواصل مع الآخرين.. لكن ما هي مخاطرها وما تأثيرها علينا؟

اختلف الأفراد حول وضع تعريف محدد للهواتف الذكية، فالبعض يراه هو الهاتف الذي يمكنه من الاتصال بالإنترنت، والبعض الآخر يرى أنه الهاتف الذي يتمتع بأنظمة تشغيل حديثة مثل: لينوكس ومشتقاته كالأندرويد، ونظام تشغيل نوكيا، إلى جانب أنظمة تشغيل البلاك بيري والويندوز فون.

تتمتع الهواتف الذكية بالعديد من المميزات، والتي من أبرزها قدرتها على تحقيق التواصل بين الآخرين في أي وقت وأي مكان، وتمتعها بمجموعة من الخدمات كمعرفة الطقس وحالة الجو، واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي “كالفيس بوك، وتويتر”، ومعالجة الصور والفيديوهات، إلا أن لها أيضًا مجموعة من المخاطر والأضرار، والتي يمكنك التعرف عليها في السطور القليلة القادمة..

كثيرًا من حاملي هذه الهواتف يستخدمونها أثناء قيادتهم للسيارات، الأمر الذي يتسبب في وقوع حوادث الطرق بنسبة كبيرة، بل أن بعض الأشخاص يقومون بإرسال الرسائل في نفس وقت قيادة السيارة. فيما أثبتت البيانات التي تم جمعها من أكثر من 100 مستشفى في عام2010، أن الإصابات التي نتجت عن استخدام الهواتف أثناء القيادة كبيرة جدًا، وأوضحت هذه البيانات أن الإصابات تحدث نتيجة الوقوع في الممرات أو السقوط من على الممرات، أو الاصطدام.

ومن أضرار الهواتف الذكية مشكلة السمعن حيث يمكن بها رفع درجة الصوت لأعلى درجة، الأمر الذي قد يلحق الضرر بالخلايا الداخلية للأذن و من ثمّ قد تؤدي لفقدان السمع فيما بعد. وتسبب الهواتف الذكية ألمًا في أصابع الأيدي، بسبب قضاء أوقات طويلة في الكتابة على الهاتف، ولعب الألعاب، كما تسبب ألمًا في العنق نتيجة الوضعية التي يتخذها مستخدمي الهواتف.

عادة ما يتعلق الأشخاص الذين يستخدمون مثل هذه الهواتف بهواتفهم إلى الدرجة التي تصل إلى الإدمان، فقد توصلت دراسة تم إجراؤها في عام 2002 أن هناك حوالي 60% من الأشخاص يخافون ترك هواتفهم أو الابتعاد عنها حتى ولو لمدة قصيرة. أما انتقال البيكتريا فتأتي من بين مخاطر الهواتف الذكية، فقد ثبت علميًا بالدراسات والأبحاث أن الهاتف سبب في انتقال البكتيريا والجراثيم. وفي هذا السياق، توصلت دراسة نشرتها مجلة “وول ستريت”، العام الماضي، إلى تلوث ثمانية هواتف من الهواتف الذكية بالبيكتريا، التي تدل على التلوث بالبراز.

كذلك تؤثر الاهتزازات التي تحدث بكثرة في هذه الهواتف نتيجة لكثرة الإشعارات بالتطبيقات الموجودة بها على الجهاز العصبي والنفسي للأفراد، بشكل تلقائي. أما الكاميرا فهي من مميزات وعيوب هذه الهواتف في آن واحد، فبالرغم من جودة الكاميرا التي توجد بالهواتف الذكية، إلا أن باحثي جامعة فيرفيلد توصلوا إلى أن الاستخدام المتكرر لها يضعف ذاكرة الشخص. أصبحت الهواتف الذكية الآن وسيلة لتضييع وقت الفراغ في الألعاب والأفلام وتصفح الإنترنت، مما يسبب انخفاض اللياقة البدنية بشكل كبير، وذلك على الرغم من أنها كانت في بداية ظهورها تهدف إلى تعزيز الحياة النشطة.

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق


جرب نسيج الآن ...

مجلة أصحابي

مجلة أصحابي هي مجلة منوعة تهدف الى جمع أكبر عدد ممكن من المقالات والمواضيع المتميزة التي تهم الشباب والشابات. يمكنكم ارسال مشاركاتكم واضافاتكم الى موقعنا في أي مجال يهمكم.








Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.